تحديات تواجه المدرس والطالب الموسيقي الكفيف

على الرغم من تجلي عبقرية عدد من الموسيقيين المكفوفين في الموسيقى العربية والأوروبية على مر التاريخ سواءً بوصفهم عازفين أو مطربين أو مؤلفين موسيقيين، إلا أن ثمة تحديات جدية تواجه الأشخاص المكفوفين في تعلم وتعليم وأداء الموسيقى خصوصاً في العالم العربي. هذه التحديات تكمن في عدم تطوير أساليب تدريس من شأنها استيعاب متطلبات تعلم الموسيقى بشكل علمي كامل دون اجتزاء أو انتقاص للأشخاص المكفوفين، الأمر الذي يفسر اعتماد جل الموسيقيين المكفوفين العرب مثل عثمان الموصلي وزكريا أحمد وسيد مكاوي وعمار الشريعي في تلحينهم وأدائهم على السماع أكثر من الاعتماد على المدونة الموسيقية. والتحديات تبدو أكثر تعقيداً أمام الأشخاص المكفوفين في مجال الموسيقى الأوروبية التي تضيق فيها مساحات الاجتهاد ويغدو لكل مدونة موسيقية معنى ومكان في البناء الموسيقي بحيث يصعب التحوير أو الاعتماد معها على السماع بمفرده.

في ضوء ما تقدم، كشف المجلس الأعلى لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة في الأردن عن ندوة علمية يزمع إقامتها بالتعاون مع المعهد الوطني للموسيقى (مؤسسة الملك الحسين)،  وذلك في السابعة من مساء يوم السبت 29/6/2024، في مركز الحسين الثقافي براس العين في العاصمة الأردنية عمّان.  والندوة بعنوان "دراسة الموسيقى وتدريسها: التحديات التي تواجه معلمي وطلبة الموسيقى المكفوفين"  ويرعاها رئيس المجلس الأعلى لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة في الأردن سمو الأمير مرعد بن رعد.

تهدف الندوة إلى استعراض تجارب حية من موسيقيين مكفوفين في الأردن تبرز التحديات التي واجهوها في دراسة الموسيقى وتدريسها واجتهاداتهم الشخصية المبتكرة للتغلب عليها، كما تهدف إلى استعراض بعض التجارب المقارنة في دراسة الموسيقى وتدريسها للأشخاص المكفوفين في دول أخرى.

ومن المقرر أن يتضمن برنامج الندوة الفقرات الآتية:

  • كلمة ترحيبية يتعاقب على تقديمها المجلس الأعلى لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة والمعهد الوطني للموسيقى؛
  • تقديم موضوع الندوة والمتحدثين فيها من الموسيقيين المكفوفين - الدكتور مهند العزة؛
  • عرض مادة فيلمية قصيرة حول تجارب مقارنة في دراسة الموسيقى وتدريسها؛
  • جلسة حوارية مع الموسيقيين المكفوفين يديرها د. مهند العزة؛
  • أسئلة وتعليقات الحضور؛
  • أداء ثلاث مقطوعات موسيقية قوامها عزف منفرد لموسيقيين مكفوفين بمصاحبة فرقة المعهد الوطني للموسيقى.
Rate this item
(1 Vote)
مجلة الموسيقى العربية

مجلة موسيقية تصدرعن المجمع العربي للموسيقى الذي هو هيئة متخصصة من هيئات جامعة الدول العربية وجهاز ملحق بالأمانة العامة لجامعة الدول العربية، يعنى بشؤون الموسيقى على مستوى العالم العربي، ويختص تحديداً، وكما جاء في النظام الأساسي للمجمع، بالعمل على تطوير التعليم الموسيقي في العالم العربي وتعميمه ونشر الثقافة الموسيقية، وجمع التراث الموسيقي العربي والحفاظ عليه، والعناية بالإنتاج الموسيقي الآلي والغنائي العربي والنهوض به.

https://www.arabmusicacademy.org

اشترك في قائمتنا البريدية

Please enable the javascript to submit this form

هل تؤثر معرفة العازف بتاريخ الموسيقى العربية على أسلوب أدائه لبعض مقطوعاتها؟
  • Votes: (0%)
  • Votes: (0%)
  • Votes: (0%)
Total Votes:
First Vote:
Last Vote:
Copyright © 2012 - ArabMusicMagazine.com, All Rights Reserved, Designed and Powered by ENANA.COM