خطأ
  • JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 45

المقالات

فرقة بغداد الوطنية للعود : الموسيقى في وجه الارهاب

. أخبار ومتابعات

تشارك فرقة بغداد الوطنية للعود في الحملة الوطنية لرفع المعاناة عن النازحين والمهجرين في مختلف مناطق العراق، وتأتي هذه الحملة بالتعاون مع حملة غوث التي تأمل بجمع اموال تكفي لايصالها الى النازحين بصورة ادوبة واغذية وعلاجات.

وفي هذا المجال تقوم الفرقة بالمشاركة في الفعاليات التضمنية لاغاثة النازحين، حيث تتبرع بريع االمهرجانات والفعاليات لحملة غوث من اجل رفع المعاناة عن النازحين والمشردين.

يقول سامي نسيم مدير الفرقة : فنانو وشباب العراق كلهم مع اهلهم الذين يواجهون كثيرا من المعاناة.

ويضيف : هذا الحضور المشجع الذي شهدته الفعاليات السابقة سيكون حافزا لاقامة المزيد من هذه الفعاليات التضامنية لاغاثة النازحين.

هذه الفعاليات الموسيقية موجهة الى الناس الذين قد لا تصلهم اصوات مقطوعاتها  الموسيقية او ربما لا تكون ضمن احتياجاتهم الاساسية، فالكثير من العوائل التي اجبرت على النزوح من مناطق القتال الى جبال سنجار و مناطق اخرى تعاني من شحة المواد الغذائية و الطبية وهو ما تسعى الى توفيره بعض منظمات المجتمع المدني في بغداد من خلال اقامتها هذا الحفل الخيري الذي سيعود ريعه للنازحين.

وقال سامي نسيم في خطاب ل " مجلة الموسيقى العربية " الالكترونية :

في الوقت الذي يمر به بلدنا العراق بظروف عصيبة أنسانية من جراء هجمة الأرهاب على نسيجه الأجتماعي و أستهداف لحمته و حضاراته و أديانه و شعبه بكل مكوناته و حدوث تطهير عرقي و تهجير الناس الآمنين و نزوح أكثر من مليون أنسان بوسط أجواء ومناخ مرهق للجميع من شيوخ و أطفال و نساء مشردين بالعراء يواجهون الموت بأجسادهم العارية مجردين من ما يملكون من ما يساعدهم على الحياة ومخيرين بين موتين بالبقاء و التشريد ..سعينا كفرقة موسيقية لأقامة مهرجان مع منظمات الأغاثة و المدنية لتوفير بعض الأموال من خلال تخصيص ريع الحفل ليذهب للعائلات النازحة و حققنا نجاحا بقدر أستطاعتنا يحسب للموسيقى و الموسيقيين أصحاب القضية و النهج الأنساني ..رغبنا أطلاعكم كونكم مرجعيتنا الموسيقية ونعلم بمواقفكم الأنسانية المساندة لمثل ما ذكرناه و لكم كل تقدير و أحترام.