خطأ
  • JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 45

المقالات

ماجدة الرومي تتألق في الليلة الثالثة من مهرجان تيميتار في المغرب

. أخبار ومتابعات

شاركت الفنانة اللبنانية الكبيرة ماجدة الرومي في الليلة الثالثة من مهرجان تيميتار على مسرح ساحة الأمل في أكادير مصحوبة بفرقة موسيقية ضخمة بقيادة المايسترو إيلي العليا.. وبعد مقطوعة موسيقية إستهلّت بها الفرقة  الحفل، أطلت الماجدة على المسرح مرتدية زياً مغربياً باللون الأرجواني المطرز بخيط ذهبي، وبدأت برنامجها بأغنية “عم يسألوني عليك الناس”.

بعدها، حيَّت ماجدة الرومي الجمهور قائلة في بداية كلامها: “سعيدة أنا أن التقي بكم، وسعيدة الفرقة الموسيقية بقيادة إيلي العليا أن تلتقي بكم أيضاً.. أتيناكم من بيروت نلقي عليكم التحية ونشكركم على استقبالكم الرائع، ونشكر مدينتكم الأمازيغية الأصيلة…”

هذا وغنت ماجدة الرومي في مهرجان تيميتار باقة مختارة من أغنياتها القديمة والجديدة ومنها “خدني حبيبي عالهدا”، عيناك ليال صيفية”، “متغير ومحيرني”، “غني للناس”، “أحبك جداً”، “بتغير الدقائق”، “اعتزلت الغرام”… واختتمت أمسيتها بأغنيتين مغريبيتين معروفتين جداً هما “علاش يا غزالي” و”يا بنت بلادي”. وعندما كانت تؤدي هاتين الأغنيتين، صعد مقدما البرنامج على خشبة المسرح ولفا عنقها بالعلمين المغربي واللبناني وحمّلاها علمين كبيرين آخرين للبلدين. وخلال الأغنية الأخيرة طلبت ماجدة من الفرقة التوقف عن العزف لدقائق ودعت الجمهور ليغني معها “يا بنت بلادي”.

وقد تفاعل جمهور تيميتار بشكل كبير مع ماجدة الرومي فكان يصفق لها طويلاً بعد كل أغنية ويحييها بالزغاريد المغربية من وقت لآخر. وقد حضر الحفل وزيرا الفلاحة والصيد البحري والصناعة التقليدية إضافة إلى والي جهة سوس ماسة درعة ورئيس مجلس الولاية.

وكانت ماجدة الرومي قد عقدت مؤتمراً صحفياً بعد وصولها إلى آكادير، صرحت من خلاله بأنها تشارك في مهرجان تيميتار لتغني للحياة في وقت يشهد فيه العالم العربي الكثير من العنف والسلبيات والتعصب الأعمى، وتمنت في المؤتمر دوام السلام والأمن للمغرب وشعبها وقيادتها.