خطأ
  • JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 45

المقالات

" أيام العود " الفلسطينية حنى الثامن عشر من الشهر الجاري

. أخبار ومتابعات

 

يستعد بيت الموسيقى لافتتاح مهرجان “أيام العود” لشتاء  2012 بمشاركات فلسطينية محلية ومن الخارج، فيستقبل ولأول مرة من الأردن مشروع خوري (The Khoury Project)، ومن فرنسا فرقة "سيمباليما"، أما ضمن المشاركات المحلية فتحل أمل مرقس ضيفة على المهرجان، كما يقدم بيت الموسيقى انتاجه الموسيقي الجديد بعنوان "وبعدين" للعازفين أكرم حداد وسعيد سلباق.  تستمر عروض المهرجان الأربعة في مدينتي حيفا وشفا عمرو حتى الثامن عشر من كانون الاول الجاري.  

افتتح مهرجان "أيام العود" أول أمسياته في 24 نوفمبر/تشرين الثاني 2012 بقاعة كريغر في مدينة حيفا مستقبلا مشروع خوري الأردني وقوامه ثلاثة أخوة من أصل فلسطيني من آل خوري هم: إيليا على العود، وباسل على الكمان، وأسامة على القانون.  قدم هذا الثلاثي في المهرجان عمله الجديد "كزدورة في القدس".  والأخوة خوري يقيمون ويعملون في فرنسا وكانت لهم مشاركات في عدة مهرجانات منها المهرجان التابع لمعهد العالم العربي في باريس ومهرجان فيلا ميدتشي في روما.  وما يميزهم هو رؤيتهم الموسيقية التي تتمثل في دمج الأفضل من الموسيقى العربية الكلاسيكية مع الموسيقى الغربية المعاصرة في أسلوب مبتكر، ورافقهم في الأمسية الفنان يوسف حبيش على الايقاعات والعازف الفرنسي غويليوم روبرت على الكونتراباص.

أما الفرقة الفرنسية "سيمباليما" بقيادة الموسيقي الفرنسي آلآن هيتو، فتقدم عرضا موسيقيا بعنوان "موسيقى حول البحر الأبيض المتوسط".  والعرض عبارة عن رحلة موسيقية تتوقف من خلالها عند عدة دول منها اسبانيا، المغرب، جنوب فرنسا، ايطاليا، البلقان، اليونان، تركيا  بحيث تُعزف الموسيقى الخاصة والمميزة لكل دولة باستخدام البيانو، والتشيلو، والايقاعات والفلوت.  ويقام العرض بتاريخ 6 ديسمبر/كانون الأول 2012 في قاعة الكونسرفتوار في شفاعمرو.

وبعد يومين من عرض سيمباليا تقدم أمل مرقس حفلة غنائية مميزة تغني فيها من أغانيها القديمة بالإضافة إلى مجموعة من عملها الجديد "بغني"، ملخصة بذلك مسيرتها الفنية بمشاركة نخبة من أهم العازفين الفلسطينيين، ويقام العرض في قاعة أشكول بايس في شفاعمرو.

في الأمسية الختامية لمهرجان أيام العود يقدم بيت الموسيقى انتاجه الموسيقي الجديد والخاص بالموسيقيين أكرم حداد وسعيد سلباق بعنوان "وبعدين".  متأثرين بموسيقى الجاز يأتي كل من عازف البيانو أكرم حداد، وعازف العود سعيد سلباق برؤية جديدة تعكس قدراتهما في التأليف مقدمين بذلك عملا موسيقيا مبتكراً.  ويشترك في الأمسية إلى جانب حداد وسلباق عازف الايقاع يوسف حبيش، وبشير شهاب وإيهاب دروبي على الجيتار.  يقام العرض يوم 13 ديسمبر/كانون الأول في قاعة مسرح الميدان في حيفا.

ومهرجان "أيام العود" لهذا العام هو في دورته الخامسة إذ كانت الانطلاقة في شتاء 2008 إيمانا من المنظم "بيت العود" بضرورة إحياء التراث الموسيقي العربي بعامة مع التشديد على التراث الموسيقي الفلسطيني بخاصة.  ويعتمد المهرجان عادة على استضافة نخبة من الموسيقيين الفلسطينيين البارزين في العالم بهدف منحهم الفرصة لتقديم موسيقاهم للجمهور الفلسطيني في الداخل. كما ويؤمن بيت الموسيقى بضرورة اعطاء المنصة للموسيقيين المحلييين وتشجيع انتاجهم.