خطأ
  • JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 45

انغام : التدريبات الصوتية مفيدة للفنان مثل فائدة التدريبات للرياضي

. مقابلة

لم تصبها الشيخوخة مثل الكثير من الأصوات الجميلة المبدعة التي خافت من التطور ورفضته، فهي مصرة على أن يظل صوتها ملائما لعصره، لذلك خضعت أنغام لتمرينات صوت مكثفة مع متخصصين قبل تسجيل ألبومها الجديد "نفسي أحبك"، واكتشفت مناطق جديدة في صوتها، كما قدمت أشكالا موسيقية متنوعة في الألبوم. وبالرغم من أنها تعرضت لعقبات ومشاكل كثيرة طوال مشوارها الفني، إلا أنها مصرة على النجاح والاستمرار في وقت اختفى فيه العديد من الأصوات المتميزة.

 

·        لماذا يبدو صوتك في الألبوم الأخير أكثر نضجا؟

-       لأننى عدت إلى تمرينات الصوت العام الماضي، فالفنان مثل الرياضي بالضبط لا يصح أن يتوقف عن التمرين، ومنذ بدايتي الفنية كنت أقوم بهذه التمرينات بمفردي، لكنني عدت للتعاون مع مدربين وأصبحت أفضل لأنهم جعلوني أضع يدي على مناطق في صوتي وأستخدمها بشكل أفضل، وسأظل أتمرن طوال العمر لأنني اكتشفت متعة إضافية لأن فكرة الذهاب إلى درس محدد بتوقيت أضافت لي الكثير، وأن يكون هناك من يوجهك ويسمعك ويصلح لك أخطاءك

 

 

·        وما رأيك في المطربين الذين يرفضون الاعتراف بتلقيهم تدريبات صوت ويؤكدون أنهم ليسوا في حاجة إليها؟

-       عن نفسي لا أجد عيبا في الأمر، فأنا تعلمت الغناء وأعرف جيدا قيمة وأهمية التمرين لأن الصوت عضلة، ولو تركتها دون تمرين واهتمام تصاب بالضعف، والعكس صحيح.

 

·        هل ستصورين أغنية من البومك الجديد؟

-       أستعد حاليا لتصوير "تقدر تقول" مع المخرج خالد مرعي، والتأخير سببه أنه كان مشغولا في فيلم سينمائي فانتظرته.

 

·        لماذا سجلت أكثر من أغنية في ستديوهات خارج مصر ومعفرقة موسيقية كبيرة رغم التكلفة العالية؟

-       بخلاف ما يعتقد الجميع، لا توجد أي تكلفة إضافية، بل إن التسجيل في الخارج أقل تكلفة من التسجيل في مصر لأن العازف المصري هو الأغلى في العالم، وبالنسبة للفرقة الموسيقية التي سجلت معها فقد كان مكونا من 100 عازف تكلفتهم أقل من النصف تقريبا لو سجلت مع نفس العدد من العازفين في مصر.

 

·        ولماذا يحرص المطرب على التسجيل مع فرقة موسيقية في الخارج، في حين لو سجل في مصر يكتفي بعدد محدود من العازفين؟

-       لدينا موسيقيون موهوبون، لكن من الصعب أن تجمعهم مع بعض، وكنت أتمنى تقديم صوت مختلف وفي الخارج لديهم استوديوهات ضخمة جداً تتسع لجميع العازفين في الفرقة الموسيقية، وبالتالي يسجل الجميع معا، أما في مصر فكل عازف يسجل في يوم مختلف، كما أنه لو طلبت إلى العازف المصري أن يعيد التسجيل سيطلب أجرا أكبر، في حين الأجانب لا يفعلون ذلك.

 

·        إذا كان ذلك صحيحا، فلماذا لم تسجلي الألبوم بالكامل في الخارج؟

-       من الممكن أن يحدث ذلك مستقبلا، وفي ألبومى الجديد سجلت ثلاث أغنيات في الخارج في استوديوهين مختلفين ومع فرقتين مختلفتين، والأغنيات هي: "مهزومة" و"نفسى أحب" و"لو أعيش معاك".

 

·        وهل يوجد اختلاف في الجودة بين الأغنيات الثلاث عن بقية أغنيات الألبوم؟

-       ليس في الجودة، لكن في الصوت والطعم، لأن صوت الأوركسترا الغربي مختلف عن صوتنا، وإحساسها غير إحساسنا، وهذا الطعم جعل الناس تشعر باختلاف كبير في الأفكار والألحان.

 

·        من بين أغنيات الألبوم ما الأغنية أو الفكرة التى أعجبتك واخترتها من أول مرة؟

-       "نفسى أحبك" اخترتها من أول مرة دون تردد وللعلم أنا "حظي حلو" في الاختيارات، وهذه نعمة من الله وأنا أعتز بها، ومن يعملون معي يكتبون لي أنا فقط.

 

·        ما الأغنية التى تعبر عن حالتك الآن؟

-       "دلوقتي أحسن"، أحب هذه الإنسانة التي استطاعت أن تتخطى الصعاب وتظل أقوى وكان من الممكن أن تنتهي حياتها لكنها خرجت من الأزمة ولديها استعداد للحب وأن تواجه الدنيا والناس وتعيش.

 

·        لماذا تلتزمين الصمت وترفضين الرد على أي اتهامات في الصحف؟

-       ألتزم الصمت عندما يكون الكلام لا يمس كرامتي وأسرتي، لكن عندما أشعر بأن الكلام يمس اسمي أو شرفي أو أولادي "بيطلعلى" أسنان وأظافر

 

·        هناك كلام كثير حول علاقتك بشقيقتك وقيل إنك ترفضين عملها بالغناء، وكالعادة التزمت الصمت.

-       رأيى في هذا الموضوع استشاري، ولست مخولة لاتخاذ قرارات لإخوتي خصوصا غنوة فهي أختى من الأب، وأنا لست والدتها، ولديها أشقاء من أمها وعندها أب وعندها جدة وعندها محمد علي سليمان الملحن الذي صنع أنغام، ولو رأى أنها تستحق أو أنها تحمل مواصفات النجومية من المؤكد انه كان سيعمل منها نجمة، وإذا كنت لا أحارب مطربين ينافسونني فلماذا أحارب أختى!

 

·        ما تقييمك لموهبتها؟

-       عندما طلبت رأيي بشكل استشاري قلت لها إن اتجاهها للغناء ليس قرارا سليما، وقلت لها إنها ستكون شبه ناس كتير موجودة في الساحة، هذه هي الحقيقة بمنتهى الصراحة ولو عندها الموهبة فلن يستطيع أحد أن يمنعها لا أنا ولا غيري وهذا ما قلته لها بمنتهى الأمانة لأنها أختي.

 

·        لماذا اعتذرت عن عدد كبير من الحفلات؟

-       لا أعتذر عن حفلات في مصر طالما تناسبني، لكنني بصراحة لا أستطيع أن أقف أمام جمهور لا يحترم الفن.

 

·        الصورة عنك أنك مغرورة بسبب انعزالك وبعدك عن الإعلام، فلماذا تصرين على ذلك؟

-       أجل أنا بعيدة عن الإعلام لأنني لست من الذين يفضلون التواجد بداع ودون داع وهذه وجهة نظري في الحياة ولا أتحدث إلا عندما يكون لدي عمل أقدمه، غير ذلك أنا في بيتي أم لأبنائى ويمكن ان أخرج مع أصحابي كأي إنسان عادي، فأنا لدى حياة خاصة وأحب أن أعيش مثل أي إنسان ولا يعقل أن يغضب ذلك أي شخص

 

·        هل تطلبين أجرا كبيرا مثل باقى المطربين؟

-       لا، أنأ أرفع أجري كل فترة بنسبة معقولة.

 

·        المنافسة في سوق الكاسيت تغيرت بشكل عام، وأرقام التوزيع تدهورت، فكيف تتابعين المبيعات، وهل تكتفين بالأرقام التي تقدمها لك الشركة المنتجة؟

-       الشركة لا يمكن ان تصارحنى بالأرقام الحقيقية، وأنا ادرك جيدا حجم المشاكل الموجودة في سوق الكاسيت، لكن أشعر بمستوى المبيعات من ترحيب مسؤولي الشركة وتنفيذ طلباتي.

 

المصدر: جريدة  المصري اليوم