خطأ
  • JUser: :_load: غير قادر على استدعاء المستخدم برقم التعريف: 45

كتاب : المنسي في الغناء العربي

. اصدارات موسيقية

يستعيد كتاب " المنسي في الغناء العربي " لمؤلفه الناقد والباحث الموسيقي  الأردني زياد عساف، الصادر حديثا عن دار ميريت  بالقاهرة، ألوانا من الغناء العربي الأصيل في أكثر من بيئة عربية.

يستهل المؤلف الكتاب بتبيان دوافع دراسته فيقول " نتيجة لما آلت إليه  حال الأغنية العربية التي تخلو من الإحساس والمضمون، فضلا عن قيام بعض الأصوات الغنائية بإعادة أغنيات الزمن الجميل بأسلوب استهلاكي تبدو فيه ملامح فساد الذائقة الموسيقية والغنائية.

يشتمل الكتاب على جملة من العناوين منها:

سلامة حجازي: (حلاق) أصبح رائدا لمسرح الغناء العربي؛منيرة المهدية: (الشيشة ) أفقدتها الصوت الجميل؛حامد مرسي : أول من غنى زوروني كل سنة مرة؛رياض البندك المظلوم حياً وميتاً؛حليم الرومي مكتشف فيروز؛الهادي الجويني: رائد التغيير في الأغنية التونسية؛وسوى ذلك كثير.

يقرأ عساف الشخصيات الغنائية المختارة بهذا الجزء باعتناء في تتبع مسيرتهم مع الأغنية العربية ليكشف عن حجم المواهب والقدرات التي تمتعت بها من ذائقة مشرعة على سائر فنون الإبداع والصبر والافتتان بالكلمة واللحن في انسجام مع حراك الواقع.

كما أن المؤلف يتوقف في الكتاب عند محطات فردية وجماعية ترتبط بالهموم والآمال الإنسانية وهي تبرز أساليب وطرائق في تحقيق منجزهم الإبداعي للأغنيات التي ما زالت عالقة في ذاكرة عشاق الأغنية العربية الأصيلة إلى الوقت الراهن رغم كل هذا الصخب والفوضى في فضاءات الأغنية العربية .

يسد الكتاب الذي جاء بلغة سهلة وواضحة للقارئ العادي، فراغا في المكتبة العربية لمثل هذا النوع من الأدبيات التي تبحث وتوثق لجهود الرواد الأوائل في الأغنية العربية بمعزل عن الحدود والفواصل الجغرافية والثقافية بينهم، كما أن الكتاب يفيد الدارسين والباحثين في القضايا والموضوعات المتعلقة بالأغنية العربية، وفوق هذا كله يسلط الضوء على ذلك الركن المنسي الذي شكل نهضة الثقافة والفن في ارض العرب.