مقالات

الأغنية العربية وفقدان الوزن الفني
الأغنية العربية وفقدان الوزن الفني

علي البتيري لا شك في أن الأغنية العربية في هذه الأيام تعيش حالة فقدان الوزن، فهي لم تعد حائرة بين الأصالة والمعاصرة فحسب، بل أصبحت مجافية لأصالتها التي عرفت بها على مدى القرن الماضي، وتدير الظهر على يد نفر من المغرمين بالحداثة والتجديد لكل ما هو أصيل وعريق في الغناء العربي على مر العصور. نكاد نرثي لحال الأغنية العربية وهي تلبس ثوبا موسيقيا غربيا ليس بثوبها الشرقي المتعارف عليه. ولتطويع الأغنية العربية للموسيقى الغربية الهجينة كان لا بد من أن يلوي كتّابها الجدد أعناق الكلمات العربية كيفما اتفق، حتى سقطت الأغنية على أيديهم في ركاكة التعبير وسذاجة المعنى، مما...

الأغنية العراقية.. صنعت الحضارات وغيبتها الأزمات
الأغنية العراقية.. صنعت الحضارات وغيبتها الأزمات

علي لفته سعيد لا أحد ينكر الفترة الذهبية التي أطلق عليها في العراق زمن السبعينيات حين ازدهر في تلك الفترة من القرن الماضي  الفن والإبداع بكلّ تفاصيله، ومنها الأغنية العراقية التي تجدّدت على أيدي شعراء وملحّنين ومطربين كبار، والتي نقلت الأغنية من طابعها المناطقي -كتسمية الأغنية البغدادية والأغنية الريفية وأداء المقام العراقي- إلى طابعها الكلّي، كونها أغنية عراقية خالصة يمكن فيها للأذن تمييز لحنها العذب الذي حوّل الكثير من القصائد الشعبية إلى نصوص شعرية غنائية، أما اليوم فبات علينا طرح السؤال: “هل من أغنية عراقية في الزمن الراهن كما كانت في السابق؟”.   اندثار الفرق الموسيقية العراقية لا بد...

رحيل الموسيقي الليبي محمد حسن
رحيل الموسيقي الليبي محمد حسن

يعدّ الموسيقي الليبي محمد حسن (1944 – 2017)،الذي رحل الشهر الماضي في تونس بعد صراع طويل مع المرض، أحد أبرز الأسماء في بلاده، فقد مزج التراث الشعبي في قوالب غربية، دون تغريبه، وانتشرت ألحانه عربياً حيث قدّمتها مطربات مثل وردة الجزائرية وسميرة سعيدة وغادة رجب ولطيفة وذكرى. بدأ صاحب "بلادنا زين على زين" مشواره منذ ستينيات القرن الماضي حين انضم إلى فرقة الإذاعة الليبية، وتعلّم حينها أغاني المالوف والموشّحات الأندلسية، ثم التحق بكورال الموسيقي حسن عريبي (1933 – 2009)، وذاع صيته في بلدان المغرب العربي منذ تقديمه أغنية "يسلم عليك العقل ويقولك نبيك" في التسعينيات. استخدم حسن آلة الربابة...

الموسيقى العربية بين الأصالة وحب التغيير
الموسيقى العربية بين الأصالة وحب التغيير

واثق سلمان طرأت تطورات كبيرة على الموسيقى العربية في القرن العشرين، ارتبط تأثرها بتراث الغرب من جهة وبشكل من أشكال العولمة من جهة أخرى، فحقّق قبولاً عند بعض الشرائح والبعض الآخر رفضها. الموسيقى والعولمة كلمتان أثارتا الجدل بشكل كبير في أيامنا هذه، وأقيم على أثرها ندوات ومؤتمرات ومجالس نقاش وحوار في كثير من الدول العربية بخصوص مفهوم العولمة وتأثيراتها على التراث الموسيقي الشرقي.  كما ألقي الضوء على الآراء المناهضة للعولمة وتلك المؤيدة لها للتوصل إلى تنشئة جيلٍ موسيقي مثقف يعي ما يدور حوله من منجزات بحيث يستطيع التعامل معها للاستفادة قدر الإمكان من التقنيات الحديثة بشكل يخدم الموسيقى العربية....

التقاسيم أهم قوالب الموسيقى العربية وأصعبها
التقاسيم أهم قوالب الموسيقى العربية وأصعبها

حسين ابراهيم التقاسيم هي عمل موسيقي يعزف بشكل ارتجالي وهي قالب من قوالب الموسيقى الشرقية إن لم يكن أهمها وأصعبها . وتأتي أهمية هذا القالب من كونه يعتمد على المخزون والموروث الموسيقي لدى العازف، كما يعتمد على الكم الهائل من الجمل الموسيقية المحفوظة في ذاكرة هذا المؤدي، بالاضافة الى إلمامه بالمقامات وفهمه لأجزائها الدقيقة، وخصوصية كل مقام على حدة، لكون المقام والتقسيم وجهين لعملة واحدة . هذا من جهة، ومن جهة أخرى لاحتواء التقاسيم على معظم أشكال تقنيات العزف التي يؤديها العازف بالإضافة إلى الأشكال الإيقاعية المتنوعة، وخصوصية كل آلة تستخدم في التقاسيم سواء كانت آلة نفخ أو آلة...