مقابلة

انغام : التدريبات الصوتية مفيدة للفنان مثل فائدة التدريبات للرياضي
انغام : التدريبات الصوتية مفيدة للفنان مثل فائدة التدريبات للرياضي

لم تصبها الشيخوخة مثل الكثير من الأصوات الجميلة المبدعة التي خافت من التطور ورفضته، فهي مصرة على أن يظل صوتها ملائما لعصره، لذلك خضعت أنغام لتمرينات صوت مكثفة مع متخصصين قبل تسجيل ألبومها الجديد "نفسي أحبك"، واكتشفت مناطق جديدة في صوتها، كما قدمت أشكالا موسيقية متنوعة في الألبوم. وبالرغم من أنها تعرضت لعقبات ومشاكل كثيرة طوال مشوارها الفني، إلا أنها مصرة على النجاح والاستمرار في وقت اختفى فيه العديد من الأصوات المتميزة.   ·        لماذا يبدو صوتك في الألبوم الأخير أكثر نضجا؟ -       لأننى عدت إلى تمرينات الصوت العام الماضي، فالفنان مثل الرياضي بالضبط لا يصح أن يتوقف عن...

الفنان السوري عابد عازرية: "ألحاني جسر بين الموروث الموسيقي العربي والحداثة الأوروبية
الفنان السوري عابد عازرية:

يرى الفنان السوري المقيم في فرنسا عابد عازرية نفسه فناناً حراً، يحاول تقديم نصوص رؤيوية من الشرق الأوسط لتُعبر عن نفسها بواسطة الموسيقى.  ويبحث بذلك عن التواصل ما بين موسيقيين مثله يتجاوزون أفق ثقافاتهم الخاصة.  في هذا الحوار يتحدث عازرية عن امتزاج الثقافتين الشرقية والغربية في ألحانه. ولد المغني والملحن السوري عابد عازرية عام 1945 في مدينة حلب ويعيش منذ عام 1967 في باريس.  أما مشروعه الفني فيتكوّن من أساطير وموسيقى وشعر. س 1. أنت دائما تختار لألحانك نصوصا غير مألوفة ما زالت لها أهمية إلى يومنا هذا. إلى الآن تشمل أعمالك العديد من تلحين نصوص من الشرق القديم...

جان – ماري رياشي: المنحى المستقبلي يذهب في اتجاه الاستماع للأغنية التي نريد ساعة نشاء
جان – ماري رياشي: المنحى المستقبلي يذهب في اتجاه الاستماع للأغنية التي نريد ساعة نشاء

(آثرت مجلة الموسيقى العربية الالكترونية إدراج هذه المقابلة بهدف إلقاء الضوء على فكر أحد الناجحين من الموسيقيين الشباب اليوم وبخاصة في الآلية التي يتبعها في إعداد أعماله، وحتى لا يقتصر التوجه على من جعلهم تاريخ الموسيقى العربية في القرنين التاسع عشر والعشرين أيقونات).   جان – ماري رياشي: المنحى المستقبلي يذهب في اتجاه الاستماع للأغنية التي نريد ساعة نشاء مايا خوري يسعى إلى التجديد في الموسيقى وتطوير ذاته ليبقى متميّزا في زمن قلّ فيه المتميزون. تأبط ذراع الثقافة وسار عكس التيار الموسيقي السائد، فحصد بفضل جهده وفكره وإحساسه إنجازات متتالية، آخرها ألبوم «غزل» للمطربة ماجدة الرومي. ينهمك المؤلف الموسيقي...

رضا علي في حوار حول الموسيقى والغناء!
رضا علي في حوار حول الموسيقى والغناء!

رضا علي من مواليد سوق حمادة في جانب الكرخ من بغداد وتعلم في مدارسها ثم درس في معهد الفنون الجميلة وعند تخرجه اواسط أربعينيات القرن الماضي دخل الاذاعة وبدأ رحلة احتراف الفن. توفي في التاسع من نيسان 2005 بعد أن ترك إرثاً فنياً كبيراً من الاغاني والالحان العراقية الاصيلة.  ويعتبر الفنان رضا علي من طليعة الفنانين الذين نهضوا بالاغنية العراقية في مرحلة أربعينيات وخمسينيات القرن العشرين وما تلاها من سنوات حيث تميز بالاصالة والشمولية وتلاقف الحانه أشهر مطربي العراق والوطن العربي. في هذا الحوار الذي اجرته معه مجلة الف باء العراقية عام 1984، يكشف المرحوم رضا علي عن بعض...

الموسيقي السعودي عدنان خوج يقول: كل فنان اليوم تاجر والموزع الموسيقي أضرّ بالموسيقى
الموسيقي السعودي عدنان خوج يقول: كل فنان اليوم تاجر والموزع الموسيقي أضرّ بالموسيقى

  السيد محمود وصف الموسيقي د. عدنان خوج الموسيقى العربية حاليًا بأنها مزيج من الموسيقى التركية والهندية واليونانية، ورأى أن الملحنين اليوم يعتمدون على الموزعين الموسيقيين وهذا اضر بالأغنية العربية، واشار إلى أن عدم وجود تعاون فني بين ألحانه وصوت محمد عبده بعد تعاونهما الشهير (المعازيم) يعود إلى عدة أسباب مؤكدًا أن لديه ألحانا جديدة حاليًا تناسب صوت عبده. * رغم شهادة كبار المطربين لصوتك، ورغم أنك ملحن متميز، لماذا لم تغن؟.  - أنا خجول بطبعي وأخشى من مواجهة الجمهور ولو جلست بين 15 شخصًا في جلسة خاصة وقلت لي أمسك العود وسمّعني فلن أعرف.. لأنني أخاف على مشاعر...

فاديا طنب الحاج: النخبوية ليست شتيمة ولا أهين تراثي الشرقي
فاديا طنب الحاج: النخبوية ليست شتيمة ولا أهين تراثي الشرقي

  المنامة - منصورة عبدالأمير فاديا طنب الحاج مغنية محترفة نادرة من نوعها تجمع بين التقنيات الصوتية الشرقية والغربية. منذ بداياتها ظهرت مطربة منفردة، أولا مع الأخوين الرحباني وأخيرا مع فرقة ساربند الألمانية. شاركت في العديد من الحفلات الموسيقية في معظم المهرجانات الشهيرة في لبنان وعلى وجه الخصوص المهرجان الدولي في بعلبك والمهرجان الدولي في بيت الدين. حصلت على الجائزة الألمانية الأولى لسنة 2008 عن فئة موسيقى العالم، أما آخر أعمالها مع ساربند فهو تسجيل «الآلام العربية» في استوديوهات دار الإذاعة الألمانية في كولونيا. وهذا العمل هو عبارة عن مختارات من أوراتوريو الآلام ليوهان سيباستيان باخ، وقد ترجم نصوصه...